An-Najah National University

Ahmed Mohamed Mosa

 

 
  • Thursday, April 2, 2009
  • الفن بين الالتزام والتسيب
  • Published at:مجلة جامعة النجاح الوطنية، 1994
  • بسم الله الرحمن الرحيم
     
    الفن بين الالتزام والتسيب
     
    بقلم الاستاذ:   احمد محمد عبد ربه موسى
     
     
    إن حضارات الأمم لا تبنى عادة إلا بعملية تراكم المنجزات الحضارية القيمة في كل الميادين.  وخاصة الميادين الفنية ... بحيث أننا إذا واظبنا على اهمال اعمالنا الفنية الجادة المعاصرة، فإننا نمارس بذلك عملية اجهاض لمسيرتنا الحضارية،  ونساهم عمداً بإفساد ذوق الجماهير العربية ونترك تكوين هذا الذوق والتحكم به لأية موجة فنية يقدر لها الرواج التجاري.
            فالفنون تحكي حضارة الانسان منذ أن كان بدائياً ينحت في ا
  • Bookmark and Share Email
     
  • Thursday, April 2, 2009
  • الفنون والاسلام
  • بسم الله الرحمن الرحيم

    الفنون والاسلام

    ان تاريخ الفن العربي الاسلامي بحر هائل من الابداعات والابتكارات وهو خزين لا ينضب تدفقه ولا سحره ولا تأثيره على أصحابه وأبنائه ... ولكن على الرغم من ادعاء الكثير من المثقفين والفنانين بأهمية فنون الماضي وتوظيف مفرداتها واستخدامها أساسا للنقلات الجديدة نحو فن المستقبل إلا أن بعض الفنانين العرب تهاونوا في استثمارها الإستثمارا الأمثل وأخفقوا على نحو خاص في توظيف عناصرها في أعمالهم الفنية الحديثة بالصورة التي نطمح إليها .....و عندما نعقد مقارنة بين الفن العربي المعاصر و الفن الأوروبي المعاصر نجد أن الفن الع
  • Bookmark and Share Email
     
  • Thursday, April 2, 2009
  • الموسيقى والجمال وأثريهما النفسي
  • الخلاصة  

    تعد الموسيقى وسيلة للتسلية والترويح عن النفس وتعمل على خلق تيارات وموجات عارمة من المشاركة الوجدانية ، ولها وظيفة تربوية هامة إذ تعد أداة لترقية المشاعر والتسامي بالحس نتيجة إدراك الانسجام الفني في روائع الأعمال الموسيقية ، ولها دور وطني فهي تعمل على إلهاب حماس الجماهير فتهرع إلى النضال وتحقيق أهداف الوطن .
    الموسيقى ليست مجرد ربط بين مفردات النوتة الموسيقية بطريقة آلية تعسفية متكررة ، بل العمل الموسيقي هو خلق وإبداع قائم أولاً وأخيراً على ذاتية الفنان التي هي النبع الصافي الذي ينطلق من أعماقه اللحن الموسيقي ، فالفنان الحق لا يس
  • Bookmark and Share Email
     
  • Thursday, April 2, 2009
  • مدخل إلى علم الموسيقا
  • Published at:جامعة النجاح الوطنية 2009
  • بسم الله الرحمن الرحيم
    تقديم
    الموسيقا لغة النفوس والألحان، نسمات لطيفة تهز أوتار العواطف، هي أنامل رقيقة تطرق باب المشاعر وتنبه الذاكرة، فتنشر ما طوته الليالي من حوادث أثرت فيها بماضٍ غبر.
    فالإنسان لا يعرف ما يقوله العصفور فوق أطراف الأغصان، ولا يفهم أيضاً ما يقوله النسيم لزهور الحقل، ولكنه يشعر وكأن إحساسه يفقه ويتفهم جميع هذه الأصوات، فيهتز تارة لعوامل الطرب ويتنهد طوراً بفواعل الأسى والكآبة.
    فالموسيقا ليست لغة العواطف فحسب بل لغة الفكر والفهم أيضاً، فهي تسمو بسمو الإنسان وترقى برقيه، فالقوم الذين تحررت نفسيتهم وارتقت فإن موسيقاهم تعبر
  • Bookmark and Share Email
     
  • Thursday, April 2, 2009
  • دور الفرق الشعبية الفلسطينية في الحفاظ على التراث الشعبي وتطويره
  • Published at:اكاديمية بيت لحم للموسيقى 2006
  • الخلاصة
    إن قدرة الفرق الشعبية الفلسطينية على الاستمرار وتطوير أدائها وعملها يعبر عن الجهود الحثيثة التي تبذل من قبل القائمين عليها للارتقاء بالمستوى الفني للفرق، مما يؤكد هاجس التجديد والتطوير الدائمين بما يتناسب مع طموح الفرق لتقديم أعمال تراثية وتاريخية مهمة مستوحاة من تاريخنا بلغة معاصرة وحديثة تسهم في تعميق علاقاتنا الإيجابية مع هذا التاريخ، وفي تعريف الآخرين بالجوانب المهمة من هذا التاريخ من خلال لغة يمكن فهمها والتعامل معها في الوقت نفسه الذي تعكس فيه خصوصيتنا الحضارية، والدور الذي لعبه أبناء شعبنا الفلسطيني في مقاومة المحتل وتأكيد قيم الحق
  • Bookmark and Share Email
     

PROFILE

Ahmad Mohammed Abed-Rabuh Mousa
MUSIC SCIENCE
 
Show Full ProfileArabic CV
 
 
 
Please do not email me if you do not know me
Please do not e-mail me if you do not know me